التحديث الأخير :10:40:00 م

الصفحة الحالية : مصالح وإدارات الجماعات المحلية أخيرا وبعد سنوات من الإنتظار والمعاناة عامل إقليم تاونات يشرف على افتتاح وحدة إدارية لفرع التعاضدية العامة لموظفي الإدارة العمومية

أخيرا وبعد سنوات من الإنتظار والمعاناة عامل إقليم تاونات يشرف على افتتاح وحدة إدارية لفرع التعاضدية العامة لموظفي الإدارة العمومية

محمد السطي ـ تاونات نيوز ـ 27/12/2012 ـ أشرف عامل إقليم تاونات مرفوقا برئيس المجلس الإداري للتعاضدية العامة لموظفي الإدارة العمومية وبحضور الكاتب العام للعمالة ورؤساء بعض المصالح الخارجية بالإقليم ومندوبي الإقليم بالتعاضدية ،اشرف صباح يوم الثلاثاء25دجنبر الحال بمركز باشوية تاونات على افتتاح وحدة إدارية "فرع"التعاضدية العامة لموظفي الإدارة العمومية،المرفق الإداري الذي جاء بعد عدة سنوات من الانتظار،أدى خلالها الأجير والموظف التاوناتي ثمنا باهظا من خلال أتعاب التنقل بين تاونات والمدن المحتضنة لهدا المرفق بكل من فاس والرباط،،وكدا ما تكبده من ويلات في تسوية ملفات التعويض عن المرض بسبب مصاريف الإرسال ،والتي من شانها ان تتعرض الى التلف والضياع ،القضية التي سبق للجريدة أن تطرقت إليها بالتفصيل اعتمادا على عريضة مذيلة بالعديد من التوقيعات لموظفي تاونات.
وحول افتتاح هده الوحدة الإدارية بإقليم تاونات،ومدى أهميتها على المسار الإداري للأجير ،أدلى لتاونات نيوز  السيد:ادريس بوزغيبة،مندوب التعاضدية بإقليم تاونات بالتصريح التالي"إن افتتاح هدا المرفق العمومي تم في أجواء جيدة بحيث تم الوقوف على المقر الذي سيحتضن هده الوحدة الادارية من طرف عامل الإقليم ورئيس المجلس الإداري للتعاضدية والوفد المرافق لهما،كما تم الاطلاع على سير القافلة الطبية التي نظمتها التعاضدية بمقر الأعمال الاجتماعية لموظفي وأعوان عمالة إقليم تاونات،ايام 24و25دجنبر من الشهر الجاري،بمناسبة افتتاح هده الوحدة الإدارية،وقد أضفى حضور السلطة الإقليمية لهده المراسيم سواء من خلال اطلاعهم على سير القافلة الطبية التي استفاد من خدماتها حوالي320منخرط ومنخرطة بالتعاضدية العامة والتعاضديات الشقيقة ودوي حقوقهم او من خلال توفير وتجهيز المقر الجديد الذي سيحتضن الوحدة الإدارية.
ويندرج افتتاح هده الوحدة الإدارية يضيف السيد"ادريس بوزغيبة"في إطار التوجهات الكبرى للتعاضدية العامة ولرئيس مجلسها الإداري الرامية الى التخلص من الإرث الثقيل للمرحلة السابقة والارتقاء بجودة خدمات القطاع التعاضدي الى مستوى أفضل،وتقريبها الى منخرطيها،فضلا عن مباشرة التصفية الجهوية لملفات المرض بست جهات،وافتتاح وحدات للبصاريات بعدد من المدن ،وقد تم لحد الآن افتتاح سبع وحدات إدارية جديدة في إطار شراكات مع السلطات الإقليمية من بينها الوحدة الإدارية هده بتاونات،التي ستتعزز في الأسابيع القليلة المقبلة بإحداث عيادة لطب الأسنان والعلاج،كما قمنا نحن مندوبوا التعاضدية بالإقليم،برفع ملتمس في هدا الشأن إلى السيد رئيس المجلس الإداري،الذي حضي بدعم وإلحاح كبير من طرف السيد عامل الإقليم،خصوصا بعد اطلاعه من طرف السيد رئيس المجلس الإداري على الخدمات التي ستسديها الوحدة الإدارية وكدا معاينته للإقبال الكبير الذي عرفته الوحدة الطبية المتنقلة لطب العيون و الأسنان بهده المناسبة.
وغني عن القول يضيف السيد:ادريس بوزغيبة،ان هدا المكسب الذي تحقق لمنخرطي التعاضدية بالإقليم بدعم من السلطة المحلية،سيساهم في إشعاع القطاع ألتعاضدي والاقتصاد الاجتماعي على صعيد الإقليم وترسيخ فلسفة المبادرة الوطنية للتنمية البشرية،والرفع من مؤشرات التغطية الصحية،لاسيما ادا استحضرنا الاختلالات المجالية بالإقليم،الذي يتميز بطابعه القروي وتشتت ساكنته وضعف البنيات الأساسية الضرورية مما يضاعف من حجم معاناة ساكنته في الولوج الى الخدمات الاجتماعية عموما والخدمات الصحية خصوصا،وبهده المناسبة يضيف السيد المندوب،فباسمي وباسم مندوبي و منخرطي التعاضدية أتقدم بالشكر الجزيل للسيد النائب الإقليمي لوزارة التربية الوطنية بتاونات،ورئيس جمعية الأعمال الاجتماعية لموظفي وأعوان عمالة الإقليم،والسلطة المحلية على إسهامهم في إنجاح هده المبادرات دون أن أنسى بالمناسبة ان أحيى الطاقم الطبي والإداري المشاركين بالقافلة الطبية على تضحياتهم وسعة صدرهم وتفانيهم في القيام بعملهم" انتهى كلام السيد المندوب.
يشار إليه وحسب ما صرح به رئيس المجلس الإداري أمام الحاضرين عند افتتاح هدا المرفق الإداري انه سيؤدي كل الخدمات الموكولة للتعاضدية من بينها استقبال ملفات التعويض،الانخراطات الجديدة،طلبات التحمل،الاستشارات، هدا وقد تم تعيين موظفة تابعة لمصالح عمالة إقليم تاونات للإشراف على هدا المرفق،والتي خضعت لعدة تكوينات بالمصالح المركزية للتعاضدية من اجل تقديم خدمات مناسبة لكل زوار هدا المرفق العمومي.

Share

------------------------ المواضيع والمقالات والردود ومقاطع الفيديو المنشورة لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر الموقع ولا تتحمل إزاءها تاونات نيوز أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية